أهلا بكم في شرح كلمات القرآن الكريم

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده ، وبعد،،،    فإن القرآن المجيد هو مصدر خيرية هذه الأمة، و منبع عزها وفخرها ،وهو مبعث الهدى والصلاح والاستقامة، ولا نزال بخير ما ارتبطت أعمالنا به ، وتربت نفوسنا على تعظيمه وحفظه وتعاهده وإن الاشتغال بكتاب الله تعالى تعلماً وتعليماً ،علماً وعملاً ، تدبراً وتفهماً من أفضل ما صرفت فيه هممنا وأوقاتنا ،ومن خير ما بذلت فيه الجهود والأموال وأعملت فيه الأفكار والأذهان ومن هذا المنطلق كان هذا الموقع

ملحوظة :الموقع لا يزال تحت الإنشاء 

الصفحة الرئيسة

زد حسناتك بنشر ومشاركة الصفحة
السور والأجزاء