صفحة (30) سورة البقرة من آية 191 إلى آية 196
وَاقْتُلُوهُمْ حَيْثُ ثَقِفْتُمُوهُمْ وَأَخْرِجُوهُمْ مِنْ حَيْثُ أَخْرَجُوكُمْ ۚ وَالْفِتْنَةُ أَشَدُّ مِنَ الْقَتْلِ ۚ وَلَا تُقَاتِلُوهُمْ عِنْدَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ حَتَّىٰ يُقَاتِلُوكُمْ فِيهِ ۖ فَإِنْ قَاتَلُوكُمْ فَاقْتُلُوهُمْ ۗ كَذَٰلِكَ جَزَاءُ الْكَافِرِينَ ﴿191﴾ فَإِنِ انْتَهَوْا فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ ﴿192﴾ وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّىٰ لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ لِلَّهِ ۖ فَإِنِ انْتَهَوْا فَلَا عُدْوَانَ إِلَّا عَلَى الظَّالِمِينَ ﴿193﴾ الشَّهْرُ الْحَرَامُ بِالشَّهْرِ الْحَرَامِ وَالْحُرُمَاتُ قِصَاصٌ ۚ فَمَنِ اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ فَاعْتَدُوا عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا اعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ ﴿194﴾ وَأَنْفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ ۛ وَأَحْسِنُوا ۛ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ﴿195﴾وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ ۚ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ ۖ وَلَا تَحْلِقُوا رُءُوسَكُمْ حَتَّىٰ يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ ۚ فَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضًا أَوْ بِهِ أَذًى مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيَامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ ۚ فَإِذَا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ ۚ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ ۗ تِلْكَ عَشَرَةٌ كَامِلَةٌ ۗ ذَٰلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حَاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴿196﴾

م رقم الآية الكلمة شرح معنى الكلمة
1083 191/2 وَاقْتُلُوهُمْ القتل : الإماتة وإزهاق الروح
1084 191/2 ثَقِفْتُمُوهُمْ وجدتموهم وظفرتم بهم
1085 191/2 وَأَخْرِجُوهُم وَأَبْعِدُوهُم
1086 191/2 وَالْفِتْنَةُ المراد صرف الناس عن الدين الحق
1087 191/2 أَشَدُّ أَقْوَى وأعظم
1088 191/2 جَزَاء الجَزَاء: المعاقبة على الأعمال السيِّئة
1089 191/2 الْكَافِرِينَ المُنْكِرينَ لِوُجُودِ اللهِ
1090 192/2 انتَهَوْاْ استجابوا للنهي 
1091 192/2 غَفُورٌ صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالَى، والغَفورُ هُوَ الَّذِي تَكْثُرُ مِنْهُ المَغْفِرَةُ
1092 192/2 رَّحِيمٌ صِفَة للهِ سُبْحَانَهُ وتَعالى، والرَّحيمُ: الذي يَرْحَمُ المُؤْمِنينَ في الآخِرَةِ
1093 193/2 وَقَاتِلُوهُمْ وحَارِبوهم
1094 193/2 فِتْنَةٌ شِرْكٌ
1095 193/2 الدِّينُ العِبادَة والطاعة لله في أمره ونهيه
1096 193/2 انتَهَواْ استجابوا للنهي و كفُّوا عن الكفر والقتال
1097 193/2 فَلاَ عُدْوَانَ فلا عقوبة ولا تجاوز ولا اعتداء
1098 193/2 الظَّالِمِينَ المستمرين على كفرهم وعدوانهم
1099 194/2 الشَّهْر الحَرَام الشهر الذي حرَّم الله القتال فيه. والأشهر الحرم هي رجب وذو القعدة وذو الحجة والمحرم
1100 194/2 وَالْحُرُمَاتُ جمع حُرمَة وهي ما لا يحل انتهاكها، أو ما وجب القيام بها من حقوق الله والعباد، وحُرِّمَ التفريط فيها
1101 194/2 قِصَاص معُاقبة الجاني بمثل ما فَعَل. والمراد يُقْتَصُّ بمثل الحرمات اذا انْتُهِكَتْ
1102 194/2 اعْتَدَى ظلمَ وتجاوزَ الحدَّ بالقتال أو غيره
1103 194/2 اعْتَدُوا عليه قابِلُوا عَداوَتَه بمِثْلِها
1104 194/2 واتَّقُوا اللّهَ خافوا الله فلا تتجاوزوا المماثلة في العقوبة
1105 194/2 الْمُتَّقِينَ أصْحاب التَّقْوى بِطاعَةِ اللهِ والبُعْدِ عَنْ مَعْصِيَتِهِ
1106 195/2 وَأَنفِقُواْ وابْذلوا المال ونحوَه
1107 195/2 في سَبِيل اللهِ لإعلاء دين الله ونصرته، والجهاد في سبيله
1108 195/2 لا تُلْقُوا لا ترموا
1109 195/2 بِأَيْدِيكُمْ المُراد أنفسكم
1110 195/2 التَّهْلُكَةِ الهلاك بترك الجهاد والإنفاق فيه
1111 195/2 وَأَحْسِنُوَاْ واجعلوا عملكم كله خالصًا لوجه الله تعالى
1112 195/2 يُحِبُّ مَحَبَّةُ الله لِعِبادِهِ: رِضاهُ عَنْهُمْ
1113 195/2 الْمُحْسِنِينَ أهل الإخلاص والإحسان الآتينَ باِلفِعْلِ الحَسَنِ عَلى وَجْهِ الإِتْقانِ وَصُنْعِ الجَميلِ
1114 196/2 وَأَتِمُّواْ وَأكْمِلوا
1115 196/2 أُحْصِرْتُمْ ضُيِّقَ عليكم بمرض أو خوف أو علة مانعة أو أحيط بكم فمُنِعتم عن الإتمام بعد الإحرام
1116 196/2 اسْتَيْسَرَ تيسّر وتسهّل
1117 196/2 الْهَدْيِ ما يُهْدَى إلى الحَرَم من النَّعَم
1118 196/2 لا تَحْلِقُوا رُؤُوسَكُم لا تزيلوا ما عليها من شعر والمراد لا تحلّوا من الإحرام بالحلق
1119 196/2 يَبْلُغَ يَصِلَ
1120 196/2 مَحِلَّهُ مكان وجوب ذبحه أو حيث أحصِرتم
1121 196/2 أَذًى المراد: ضررٌ أو أذى من رأسه يحتاج معه إلى الحلق أثناء الإحرام
1122 196/2 فَفِدْيَةٌ كفّارة أو فداء وعِوض ، وهو ما يقدَّم لله جزاءً لتقصير في عبادة
1123 196/2 نُسُكٍ ذبيحة، والمراد هنا شاة
1124 196/2 أَمِنتُمْ استشعرتم الأمان والاطمئنان لاختفاء سبب الخوف
1125 196/2 تمتع بالعُمْرة أتم عمرته، وتَمَتّع بما يَحْرُم على الحاج إذا اعتمر قبل الحج
1126 196/2 رَجَعْتُمْ عُدْتُمْ إلى أهليكم
1127 196/2 كَامِلَةٌ تامَّةٌ
1128 196/2 حَاضِرِي المَسْجِد الحَرام من أهل مكة
السور والأجزاء
الأرشيف