صفحة (11) سورة البقرة من آية 70 إلى آية 76
قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ إِنَّ الْبَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ ﴿70﴾ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا ذَلُولٌ تُثِيرُ الْأَرْضَ وَلَا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لَا شِيَةَ فِيهَا ۚ قَالُوا الْآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ ۚ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُونَ ﴿71﴾ وَإِذْ قَتَلْتُمْ نَفْسًا فَادَّارَأْتُمْ فِيهَا ۖ وَاللَّهُ مُخْرِجٌ مَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ ﴿72﴾ فَقُلْنَا اضْرِبُوهُ بِبَعْضِهَا ۚ كَذَٰلِكَ يُحْيِي اللَّهُ الْمَوْتَىٰ وَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ ﴿73﴾ ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَٰلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً ۚ وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الْأَنْهَارُ ۚ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ ۚ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ ﴿74﴾ أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلَامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ﴿75﴾ وَإِذَا لَقُوا الَّذِينَ آمَنُوا قَالُوا آمَنَّا وَإِذَا خَلَا بَعْضُهُمْ إِلَىٰ بَعْضٍ قَالُوا أَتُحَدِّثُونَهُمْ بِمَا فَتَحَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ لِيُحَاجُّوكُمْ بِهِ عِنْدَ رَبِّكُمْ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ﴿76﴾

م

رقم الآية الكلمة

شرح معنى الكلمة

363 70/2 تَشَابَهَ تَماثَلَ حَتَّى لا يُستَطاعُ التَّمْييزُ بَيْنَهُ
364 70/2 لَمُهْتَدُونَ لمُتَبَيِّنون وعارفون ومهتدون إلى البقرة  المأمور ذبحها
365 71/2 لاَّ ذَلُولٌ ليست هيّنة سهلة الانقياد
366 71/2 تثير الأرض تشقها أو تحركها وتقلبها للزراعة
367 71/2 لاَ تَسْقِي الْحَرْثَ لا تَرْوِي وغير معدة لسقي  الزّرع أو الأرض المهيّأة له
368 71/2 مُسَلَّمَةٌ خالِيَةٌ من العُيوبِ
369 71/2 لاَّ شِيَةَ فِيهَا لا عَلامة فيها، والمُرادُ لا لونَ يخالِف لون الصفار الفاقع للجسم كله
370 71/2 بِالْحَقِّ بِالوَصْفِ البيِّنِ الواضِحِ
371 71/2 كَادُواْ أوْشَكوا
372 72/2 قَتَلْتُمْ القتل : الإماتة وإزهاق الروح
373 72/2 ادَّارَأْتُم فيها اختلفتم وتنازعتم  في شأنها واختصمتم وتدافعتم بأن طرح بعضكم قتلها على بعض
374 72/2 مُخْرِجٌ مُظْهِرٌ
375 72/2 تَكْتُمُونَ تخْفون
376 73/2 اضْرِبُوهُ  بِبَعْضِهَا اضربوا القتيل ببعض البقرة التي أمر الله بذبحها فذبحوها
377 73/2 يُحْيِي يَهَبُهُمْ الحَياةَ
378 73/2 الْمَوْتَى فاقدو الحياة ، وهم الذين فصلت أرواحهم عن أجسادهم
379 73/2 وَيُرِيكُمْ ويَجْعَلُكُمْ تَرَوْنَ بِالعَيْنِ
380 73/2 آيَاتِهِ مُعْجِزاتِهِ ودَلائِلِهِ وعِبَرِهِ وعلاماته 
381 73/2 تَعْقِلُونَ تُعْمِلونَ عُقولَكُمْ وتُفَكِّرونَ
382 74/2 قَسَتْ غَلُظَتْ وصَلُبَتْ
383 74/2 قُلُوبُكُم القَلْبُ: العضو المعروف داخل الصدر، وسمي بذلك لكثرة تقلبه من رأي لآخر
384 74/2 يتفَجَّر منه الأَنْهَارُ تَنْبَعِث منه الأَنْهَارُ سائلةً. والنهر هو مجرى ماء طبيعي  واسع ذو ضفتين يجري فيه الماء
385 74/2 يَشَّقَّقُ  يَتَصَدَّعُ، وأصلها: يتشَقَّق، أدغمت التاء في الشين
386 74/2 يَهْبِطُ  يَنْحَدِر، وهبوط الحجارة يراد به انْقيادها لأمر الله
387 74/2 خَشْيَةِ الخِشْيَةُ مِن اللهِ: الخَوْفُ مِنْهُ واتِّقاؤُهُ 
388 74/2 بِغَافِلٍ غافِلٍ: سَاهِي
389 74/2 تَعْمَلُونَ تَفْعَلونَ
390 75/2 أَفَتَطْمَعُونَ أفَتَرْجونَ وَتَرْغَبُونَ وَتَتَأَمَّلُونَ
391 75/2 يُؤْمِنُواْ يُذعِنوا ويصدّقوا 
392 75/2 فَرِيقٌ جَماعَةٌ مِنَ النَّاسِ
393 75/2 كلام الله ما أوحى به إلى رسله والمراد في الآية التوراة
394 75/2 يُحَرِّفُونَهُ يُبَدِّلُونَه ويُصْرِفونَهُ عن مَعناهُ
395 75/2 عَقَلُوهُ أدْرَكُوه على حقيقته  
396 75/2 يَعْلَمُونَ يَعْرِفونَ ويُدْرِكُونَ 
397 76/2 لَقُواْ قَابَلُوا
398 76/2 آمَنُواْ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ
399 76/2 خَلاَ خلا بالشخص: انفرد به
400 76/2 أَتُحَدِّثُونَهُم أتُخْبِرونَهم
401 76/2 بما فَتَحَ الله عليكم بما حكم به أو قصّه عليكم أو بما عَرَّفَكُم في التوْراةِ من صفات النبي محمد صلى الله عليه وسلّم
402 76/2 لِيُحَآجُّوكُم المُحاجَجَةُ: المُجادَلةُ مَعَ الإتْيان بالحُجَّةِ والبُرهانِ
403 76/2 أَفَلاَ تَعْقِلُونَ أفَلا تُعْمِلونَ عُقولَكُمْ وتُفَكِّرونَ
السور والأجزاء
الأرشيف