صفحة (34) سورة البقرة من آية 216 إلى آية 219
كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ ۖ وَعَسَىٰ أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ ۖ وَعَسَىٰ أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ ﴿216﴾ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الشَّهْرِ الْحَرَامِ قِتَالٍ فِيهِ ۖ قُلْ قِتَالٌ فِيهِ كَبِيرٌ ۖ وَصَدٌّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَكُفْرٌ بِهِ وَالْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَإِخْرَاجُ أَهْلِهِ مِنْهُ أَكْبَرُ عِنْدَ اللَّهِ ۚ وَالْفِتْنَةُ أَكْبَرُ مِنَ الْقَتْلِ ۗ وَلَا يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىٰ يَرُدُّوكُمْ عَنْ دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُوا ۚ وَمَنْ يَرْتَدِدْ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُولَٰئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ۖ وَأُولَٰئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ ۖ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ﴿217﴾ إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُولَٰئِكَ يَرْجُونَ رَحْمَتَ اللَّهِ ۚ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ ﴿218﴾ يَسْأَلُونَكَ عَنِ الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ ۖ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِنْ نَفْعِهِمَا ۗ وَيَسْأَلُونَكَ مَاذَا يُنْفِقُونَ قُلِ الْعَفْوَ ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ ﴿219﴾

م رقم الآية الكلمة شرح معنى الكلمة
1241 216/2 كُتِبَ فُرِضَ
1242 216/2 كُرْهٌ مكْرُوه غير مُحَبَّب طبعا
1243 216/2 تَكْرَهُواْ تُبْغِضوا
1244 216/2 تُحِبُّواْ مَحَبَّةُ الشَّيْءِ: وُدّهُ ومَيْلُ النَّفْسِ إليْهِ 
1245 216/2 شَرٌّ سَيِّئٌ وضارٌّ
1246 216/2 لا تَعْلَمُونَ لا تَعْرِفون ولا تُدْرِكُون
1247 217/2 الشَّهْر الحَرَام الشهر الذي حرَّم الله القتال فيه. والأشهر الحرم هي رجب وذو القعدة وذو الحجة والمحرم
1248 217/2 كَبِيرٌ مُسْتكْبر عظيم الوزر
1249 217/2 وَصَدٌّ ومَنْعٌ
1250 217/2 سَبِيل اللهِ المراد دخول الإسلام
1251 217/2 وَكُفْرٌ وَإنكارٌ وجُحودٌ
1252 217/2 وَإِخْرَاجُ وَإِبْعَادُ
1253 217/2 أَهْلِهِ أهل المسجد الحرام وهم النبي محمد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وأصحابه
1254 217/2 وَالْفِتْنَةُ الشّرك والكفر بالله تعالى
1255 217/2 ولا يَزَالُونَ تَدُلُّ عَلَى الثَّباتِ والاسْتِمْرارِ 
1256 217/2 يَرُدُّوكُمْ يُصْرِفوكُمْ
1257 217/2 اسْتَطَاعُواْ تَمَكَّنوا وقَدِروا
1258 217/2 يَرْتَدِدْ يَتَحَوَّل
1259 217/2 حَبِطَتْ بَطَلَت ْوفسدت ولم تُحَقِّق ثمرَتَها
1260 217/2 خَالِدُونَ باقونَ عَلى الدَّوامِ
1261 218/2 هَاجَرُواْ تركوا أوطانهم، والمراد مَن هاجَرُوا إلى المدينَة المنورة
1262 218/2 فِي سَبِيل الله لإعْلاءِ دينِ اللهِ وَهوَ الاسْلام
1263 218/2 يَرْجُونَ يطمعونَ وبتوقعون وبنتظرون
1264 218/2 رَحْمَةَ اللهِ الفَوْزَ والنَّعيمَ في الجَنَّةِ
1265 219/2 الْخَمْرِ كل شراب خامر العقل فستره وغطى عليه من عِنَبٍ وغَيْرِهِ
1266 219/2 المَيْسر هو القمار وهو أَخْذُ المال أو إعطاؤه بالمقامرة وهي المغالبات التي فيها عوض من الطرفين
1267 219/2 إِثْمٌ المراد: أضرار ومفاسد كثيرة في الدين والدنيا، والعقول والأموال
1268 219/2 وَمَنَافِعُ وفوائد
1269 219/2 وَإِثْمُهُمَا وَمَا يَنْشَأُ عَنْهُما مِن المفَاسِدِ
1270 219/2 نَّفْعِهِمَا فائدتهما
1271 219/2 يُنفِقُونَ يَبْذُلونَ مِن مالٍ ونَحْوَهُ
1272 219/2 الْعَفْوَ ما يتيسر أو ما زاد عن الحاجة ولا يتضرر صاحبه بتركه
1273 219/2 تَتَفَكَّرُونَ تعملون عقولكم وتتدبرون
السور والأجزاء
الأرشيف