صفحة (16) سورة البقرة من آية 102 إلى آية 105
وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ﴿102﴾ وَلَوْ أَنَّهُمْ آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَمَثُوبَةٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ خَيْرٌ ۖ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ ﴿103﴾ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقُولُوا رَاعِنَا وَقُولُوا انْظُرْنَا وَاسْمَعُوا ۗ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿104﴾ مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ ﴿105﴾

م رقم الآية الكلمة شرح معنى الكلمة
550 102/2 ما تَتْلُواْ ما تقرأ أو تكذِب من السِّحر
551 102/2 الشَّيَاطِينُ مشتق من (شطن)؛ بمعنى: بَعُد عن الحقِّ وهي َمخْلوقاتٌ خَبيثَةٌ من الجن، تُغْري بِالفَسادِ والشَّرِّ ويطلق الشيطان على كلِّ   متمرِّد من الجنِّ والإنس والدواب
552 102/2 مُلْكِ سُلَيْمَانَ عهد وزمان ملك سُلَيْمَانَ 
553 102/2 مَا كَفَرَ سُلَيمان ما جاوز حدود الإِيمان بممارسة السحر
554 102/2 السِّحْرَ القَوْلُ أوْ الفِعْلُ القائِمُ عَلَى الخِداعِ والتَّمْويهِ وعَلَى الأُمُورِ الخَارِقَةِ لِلْعَادَةِ
555 102/2 بِبَابِلَ بابل: مدينة قديمة في العراق
556 102/2 هَارُوتَ ومارُوت مَلَكَين كُلِّفا تعليم الناس السِّحْر في بابل فتنةً لهم   
557 102/2 فِتْنَةٌ اخْتِبَار وابْتِلاء من الله تعالى
558 102/2 يُفَرِّقُونَ يُحْدِثُون فُرْقَة
559 102/2 بِضَآرِّينَ بِمُلْحِقِينَ مَكروهاً أو أذىً
560 102/2 مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ يُلْحِقُ بِهِمْ مَكروهاً أو أذىً وَلاَ يفيدهم
561 102/2 خَلاَقٍ الخَلاق: الحَظّ والنصيب من الخير
562 103/2 آمَنُواْ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ
563 103/2 واتَّقَوْا حَمَوْا أنفسهم فخافوا عقاب ربهم
564 103/2 لَمَثُوبَةٌ ثوابٌ من الله وجزاءٌ حسنٌ
565 103/2 يَعْلَمُونَ يَعْرِفونَ ويُدْرِكُونَ
566 104/2 رَاعِنا أَمْرٌ من راعى الشيء إذا حفظه وترقبه، أو نظر إليه، وكلمة 'راعنا' عند اليهود في العبرية معناها: شرِّيرنا
567 104/2 انظُرْنَا تأنّ بنا، ولا تعجل علينا
568 104/2 عَذَابٌ أَلِيمٌ عقاب موجع شَديد الإيلامِ
569 105/2 يَوَدُّ يحبُّ ويتمنّى
570 105/2 أَهْل الكِتابِ مَنْ يَجْتَمِعونَ حَوْلَهُ، والمُرادُ اليَهودُ والنَّصارَى والكتاب التَّوْراة والإِنْجِيل
571 105/2 مِّنْ خَيْرٍ من الخير الذي يأتي به الوحي كالقُرآن أو العلم أو النَّصر أو البشارة.
572 105/2 ذُو الْفَضْلِ صاحب الْفَضْلِ ومعنى الْفَضْلِ زيادةِ الإحسانِ
573 105/2 العظيم اسم من أسماء الله الحسنى وهي صفة كمال لله ، ومعناه الجامع لجميع صفات العظمة والكبرياء والمجد والبهاء الذي تحبه القلوب، وتعظمه الأرواح .
السور والأجزاء
الأرشيف